عشْ ألفَ عامٍ للوفاءِ وقلما

عشْ ألفَ عامٍ للوفاءِ وقلما . . . . سادَ امرؤٌ إِلا بحفظِ وفائهِ
لصلاحِ فاسدِه وشَعْبِ صُدوعه . . . . وبيان مشكلِه وكَشْفِ غطائِه






المصدر

اترك تعليقاً